التخطي إلى المحتوى
ما هي اعراض الصداع النصفي وطرق علاجة

الصداع النصفي من أكثر الأمراض انتشاراً في العالم حتى أصبح شىء معتاد بشكل عام، حيث يصل عدد المصابين به حوالي 12% من إجمالي عدد سكان العالم، أي حوالي مليار إلا قليل، وهو من الأمراض المزمنة في جسم الإنسان، فلا يوجد له علاج ولكن يمكن السيطرة عليه عن طريق المهدئات والمسكنات، وفي هذا المقال سوف نتعرف على كل ما يخص هذا المرض.

اقراء ايضاً:

أسباب الصداع خلال فترة الحمل || طرق التخلص من الصداع

مرض الصداع النصفي

هو أسم مشتق من اللغة اليونانية، ويقصد بها نصف الجمجمة، وهذا بسبب أنه يصيب النصف الأيمن في الرأس أو النصف الأيسر، وهو مرض لا يمكن التخلص منه عبر العلاج ولكن يمكن التحكم في مفعوله وتأثيره على جسم الإنسان. 

 

أنواع الصداع النصفي

تتعدد انواع الصداع النصفي علي حسب حالة المريض، ومن أهم الأنواع هي:

  • الصداع النصفي المناوب: هو نوع تحصل فيه النوبات للمريض، وتستمر من عدة ساعات حتى تصل إلى 72 ساعة، ويمكن أن يكون الألم في أحد الجانبين من الرأس أو في جانب واحد فقط. 
  • الصداع النصفي المصحوب: ويكون أشد من النوع الأول، ويمكن أن يصل الى ذروته في غضون 60 دقيقة فقط، ويكون الألم في منطقة واحدة في الرأس يصاحبه انعدام رؤية وعدم القدرة على الكلام أو الوقوف، كما تصاب الحالة بعدة حالات إغماء. 

يمكنك معرفة

علاج أضطراب التوحد (الادوية والطب البديل)

نوبة الصداع الأولية

قبل الإصابة بمرض الصداع النصفي يشعر المريض بالآتي:

  • أعراض تستمر من ساعات حتي تصل إلي عدة أيام.
  • تغيرات في الحالة المزاجية، التعرق الكثير. 
  • الشعور بالرغبة في الترجيع والغثيان. 
  • عدم الرغبة في تناول الطعام. 

 

أعراض الصداع النصفي 

يتعرض المريض للنوبة مرة واحدة في الشهر، إذا كان المرض في بدايته، ولكن عندما يتمكن المرض من المريض، يتعرض لها المريض لعدة مرات يمكن أن تصل إلى ثلاث مرات في الشهر، أما عن الأعراض فهي كالاتي:

  • ألم في منطقة الرأس يسبب عدم الرؤية الجيدة وتشوش النظر. 
  • عدم القدرة على التركيز أو سماع أصوات عالية.
  • حدوث خلل في توازن الجسم.
  • عدم القدرة على الكلام السليم، والنطق بصورة صعبة. 
  • يمكن أن ينتقل الألم من الجزء الموجود في اليمين إلى الجزء الموجود في اليسار والعكس صحيح. 
  • حدوث حالات متكررة من الغثيان. 
  • عدم القدرة على النوم السهل. 
  • عدم قابلية الأكل أو رائحته. 
  • يصاحب هذا المرض الشعور بالضيق والكآبة.

 

ما السبب في حدوث الصداع النصفي

لم يتم التعرف على سبب واضح في حدوث مرض الصداع  ولكن هناك عدة نقاط يمكن أن تتسبب في بداية الصداع، ومن أهم تلك النقاط هي:

  • يمكن أن ينشأ بسبب ضغط الشغل والعمل. 
  • كثرة النوم المتواصل الذي يتعدى 8 ساعات نوم. 
  • عدم الانتظام في الأكل أو الشرب بصورة منظمة. 
  • تناول الأدوية التي تسبب آلام الرأس مثل النترات أو الإندوميت. 
  • شرب المواد المخدرة. 
  • شرب الكحوليات والمواد المدخنة. 
  • شرب الكافيين بكل انواعه. 

 

علاج الصداع النصفي 

ينقسم العلاج إلى نوعين، علاج سلوكي، وعلاج دوائي.

  • العلاج السلوكي:
    • تعديل أوقات النوم بفترات منتظمة. 
    • الإقبال على وجبات الأكل بصورة منظمة. 
    • عدم التعرض لضغوط في العمل. 
    • تجنب تناول بعض المواد مثل الكافيين والكحوليات والمواد المدخنة. 
    • عمل بعض الممارسات الرياضية في الصباح. 
  • العلاج الدوائي: يستخدم هنا بعض المسكنات التي تعمل على التحكم في مفعول المرض ومدة النوبة في الجسم، ومن أبرز تلك الأدوية هي الأسبرين، والباراسيتامول، الإيبوبروفين، و الديكلوفيناك.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *